13 مرشحًا يتنافسون على رئاسة قرغيزيا

313 عدد المشاهدات السياسة 0

ببيشكيك في 12 سبتمبر - أيلول/قابار/. أعلنت لجنة الإنتخابات المركزية في قرغيزيا، اليوم الإثنين، أن 13 مرشّحا سيخوضون غمار الإنتخابات الرئاسية المقررة بالبلاد في 15 أكتوبر/ تشرين أول المقبل.
وقالت رئيسة اللجنة، نورجان شائلدابكوفا، في بيان، إن "13 مرشحًا فقط من أصل 59، استوفوا الشروط الواردة في قانون الانتخابات، وجرى الموافقة على ترشحهم لخوض سباق الانتخابات الرئاسية".
وأضافت شائلدابكوفا أن 9 مرشحين من أصل 59 سحبوا طلباتهم بالترشح، فيما رفضت لجنة الانتخابات المركزية طلبات 37 مرشحًا آخرين، لعدم استيفائهم الشروط الواردة بقانون الانتخابات.
ولفتت أن القائمة النهائية للمرشحين للاقتراع جرى نشرها بالموقع الإلكتروني الرسمي للجنة، مشيرة أنه بإمكان المرشحين، اعتبارًا من اليوم، بدء أنشطتهم الخاصة بالدعاية الانتخابية التي ستنتهي في 13 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.
ووفق القائمة النهائية للمرشحين، تتنافس العديد من الأسماء على رئاسة قرغيزيا، أبرزها مرشح الحزب الاشتراكي الديمقراطي (الحاكم)، وهو رئيس وزراء سابق، سورونباي جنبكوف، والزعيم المؤسس للحزب الجمهوري ورئيس الوزراء السابق، عمربك بابانوف، والزعيم المؤسس لحزب آق-شمقار (الصقور) ورئيس الوزراء السابق، تمير صارييف.
كما يتنافس على المنصب أيضا كل من زعيم حزب التقدم والتنمية، باقيت توروباييف، وزعيم حزب كل قرغيزيا والرئيس السابق للبرلمان، آداخان مادوماروف، وزعيم حزب العالم والنائب السابق في البرلمان، أرستانبك مالييف، وعضو الحزب القومي، أتا جورت، ووزير الطوارئ السابق، قامجيبك طاشييف، ورئيس حزب الشعب، أرستانبك عبدالداييف.
كما يتنافس في الانتخابات الرئاسية السياسيين السابقين "عزمبك بكنظروف"، و"أولوقبك قوجقوروف"، و"طلاي مصديقوف"، و"أرنيس زارليقوف"، إضافة إلى المرأة الوحيدة رئيسة اتحاد منظمات المجتمع المدني القرغيزية "توقتايم أميتالييفا".
ويحق لـ 3 ملايين مواطن قرغيزي ممن أتموا الـ 18 من أعمارهم، المشاركة في الانتخابات الرئاسية.
وتنتهي ولاية ألمازبيك أتامباييف، الرئيس القرغيزي المنتخب عام 2011، مطلع ديسمبر/ كانون أول 2017.

المصدر: http://assabeel.net

تعليقات

أضف تعليقا